من نحن

شعار المنارة

منذ نشأة المنارة عام 1994 ونحن نعمل باستمرار على تحقيق التميز وكسب ثقة جمهورنا الكريم. وخلال سنوات العمل المتواصلة تطورت مجالات وآفاق العمل بالمنارة. ومع هذا التطور تبلورت الرؤية والرسالة التي نسعى من خلالهما المساهمة الفعالة داخل المجتمع. يؤمن فريق العمل أن العلم والمعرفة هما أساس التميز والتقدم على مستوى الفرد والمجتمع، لذا فنحن في المنارة نسعى إلى تقديم وتوفير كل ما يحتاجه الفرد على مدار مراحل عمره المختلفة، ويساعده في الاتصال بالمعرفة والتقنية الحديثة.

الرؤية

إن هدف المنارة دائماً هو تقديم أفضل مستويات الخدمة وذلك حتى نرتقى لطموح عملائنا الكرام. متمسكين بمبدأين أساسيين وهما الأمانة والمعرفة. نؤمن أنه من حق عملائنا أن نقدم لهم خدماتهم ومتطلباتهم بإخلاص وصدق، واضعين مصلحة العميل قبل أي شيء آخر. وحتى نتمكن من تحقيق هذا الأمر يكون لزاماً على المنارة السعي المستمر لتعلم كل ما هو جديد واتقان هذه المهارات لتقديم نفعها بالمستوى المطلوب.

الرسالة

يسعى فريق العمل بالمنارة إلى تحقيق الرؤية السابقة من خلال تبسيط وتسهيل سبل التواصل الفعال مع أسباب المعرفة والتكنولوجيا المختلفة. يتم تقديم هذا الأمر بما يناسب المراحل والاحتياجات العمرية والعملية المختلفة وذلك من خلال:

  1. تقديم خدمات تكنولوجية متنوعة تساعد على تحقيق احتياجات الجمهور بصورة وكفاءة مناسبة.
  2. تقديم المستلزمات والخدمات الضرورية للطالب المدرسي والجامعي بمختلف أعماره واحتياجاته.
  3. توفير أدوات وألعاب التنمية الفكرية للأطفال.

تعمل المنارة بجد وبشكل متواصل على تحقيق هذه الرؤية واضعين اسم شركتنا (المنارة) صورة نأمل فى تحقيقها وذلك بأن نكون منارة حقيقية تعود بالنفع على المجتمع.

الخدمة المجتمعية

لا تقتصر خدمات المنارة على الجانب التجاري ولكن يتم تقديم باقة من الخدمات التي تساهم في خدمة المجتمع في محيط المنارة. تساهم المنارة فى تقديم الدعم والإرشاد للمواطنين بخصوص الخدمات العامة التي يحتاج إليها الجمهور من خلال توفير منصات تقنية تساعد المستخدم في الوصول إلى ما يحتاج إليه. ذلك بالإضافة إلى سلاسل تعليمية في تخصصات مختلفة من خلال وسائل التواصل الاجتماعي مما يساعد في سهولة وصول المعلومة والارتباط مع التقنيات الحديثة والتفاعل معها.